اتصالات بين ايمن نور والاخوان لاجهاض الانتخبات الرئاسيه 

482

القاهرة – عروبة /


كشف مصدر امنى رفيع المستوى فى تصريحات خاصه لوكالة عروبة  ان الأجهزة الأمنية رصدت مؤخرا اتصالات  بين ايمن نور زعيم حزب الغد السابق وقيادات الاخوان في تركيا لوضع مخطط لإجهاض الانتخابات الرئاسية القادمة

وتشمل الخطة الدعوة لعصيان مدنى واضراب شامل  وتظاهرات ايام الانتخابات فى مصر والخارج

فى الوقت نفسه توالت البلاغات ضد قيادات التيارات المدني برئاسة حمدين صباحى حيث تقدم المحامي طارق محمود عضو البرلمان ببلاغ للنائب العام ضد تكتل 25-30 البرلماني بعد اصدارهم بيان يدعوا الى مقاطعه الانتخابات بدعوى الانقلاب على الدستور واجراء اتصالات مع قيادات الاخوان بالخارج

كما تقدم المحامي حمدي سالم ببلاغ للنائب العام ضد قيادات التيار المدني بقياده حمدين صباحى و12 عضو اخرين بدعوى تحريضهم على الدوله واثاره الراى العام وزعزعه الاستقرار

فى المقابل وصف عدد من قاده الاحزاب المصريه الانتخابات القادمه بالهزليه معتبرين ترشيح موسى مصطفى رئيس حزب الغد فى تلك الانتخابات اساءه لصوره النظام

وقال السفير معصوم مرزوق القيادى بتيار الكرامه ان ترشيح موسى مصطفى بالانتخابات كان متوقعا فى ظل المناخ السيئ الذى تعيشه مصر وانه كان من الافضل للسيسى خوض الانتخابات منفردا لأنه لايمكن خداع المصريين

واتفق معه فى الراى خالد داود رئيس حزب الدستور ومع تزايد الجدل الدائر حول الانتخابات القادمه اكد دكتور سعد الدين ابراهيم رئيس مركز بن خالدون فى تصريحات خاصه ان استبعاد المرشحين المؤثرين عن الانتخابات القادمه يؤكد ان الدوله العميقه عادت للعمل بقوه فى التضيق على المعارضين وان العالم الحر لن يأخذها على محمل الجد الا انه سوف يتعامل معها كواقع للحفاظ على مصالحه وتوقع دكتور سعد ان يلجئ السيسى الى مصالحات مع خصومه السابقين بما فيهم الاخوان بعد الانتخابات