اسطوره نجلاء تعود من جديد بين صحفي مصري وكاتبة سورية

528

القاهرة – عروبة /


تميزت القرون الاولي من الفتوحات الاسلاميه ببروز نماذج فاذه من صور الفروسيه التي امتذجت فيها البطوله النادره بالرومانسيه ولعل ابرز تلك الصور صورة الشاعر والفارس ابي فراس الحمداني والذي نشأ في عهد الدوله الحمدانيه التي اقيمت علي اطراف الشام

حيث سطر هذا الفارس اروع البطولات ف حرب ضد الروم والتي امتذجت بقصه حب خالدة مع نجلاء تلك الفتاة الجميله التي سطر فيها ابي فراس اروع اشعاره ولعل ابرزها قصيدة اراك عصي الدمع والتي تغنت بها الفنانه الراحله ام كلثوم

وكانت تلك قصه الحب الرومانسيه دافع لهذا البطل العربي ليتخلص من الاثر بالقفظ بجواده من فوق قلعه حلب ليعود الي محبوبته ويصنعا معا اروع قصه كفاح حتي قتلته سهام الغدر وبعد عده قرون لعبة المصادفه دورا في ان يلتقي الصحفي مصطفي عمارة والذي شغلته قضايه امته وافني عمرة وحياته من اجلها من خلال الكلمه بالشاعره والاديبه السوريه نجلاء الحلبي ليصنعا معا ملحمه حب جديده قائمه علي المشاعر النبيله والمبادئ المشتركه في خدمه قضايا امته ونشر ثقافه الحب في عالم غلفته الانانيه

ورغم تباعد المسافات بينهما الا ان تلك المبادئ التي جمعت بينهما سوف تعيد الي الوجود اسطورة نجلاء معشوقه ابي فراس مع اختلاف الزمن وكما ضحي ابي فراس بعمره وحياته من اجل حبه ودفاعه عن امته فانني اعاهد نجلاء الحلبي اسطوره العصر الحديث ان اظل وفيا للمبادئ والمشاعر التي جمعت بيننا حتي الرمق الاخير من حياتي