الاحد يكشف مواقف الدول العربية من صفقة القرن

350

غزه – عروبة /


قال عزام الاحمد إن “القيادة الفلسطينية لا تخشى صفقة القرن وستعصف بها وبكل من يقف معها”، مشددًا على أنه  “لا توجد قوة في الأرض تستطيع أن تفرض صفقة القرن على الفلسطينيين، طالما أن الشعب الفلسطيني وقيادته يرفضون ذلك”

وأضاف  أن “خطاب الرئيس محمود عباس نهاية الشهر الماضي أمام جلس الأمن، يحدد الموقف الفلسطيني والعربي المرتقب من القمة المقبلة، من الخطة الأمريكية”.

وتابع : “طالما أن الموقف الفلسطيني مسنود من الأمتين العربية والإسلامية ومن أحرار العالم، فلن يستطيع ترامب هزيمتنا، ونحن نقول لضعاف النفوس محليا وإقليميا: الحقوا أنفسكم قبل أن تجرفكم العاصفة”.

واضاف  عضو اللجنة المركزية لحركة “فتح”  إن “الولايات المتحدة الأمريكية تغازل حماس عن طريق مطالبة إسرائيل مراعاة الوضع الإنساني في قطاع غزة “.

وأضاف الأحمد لوكالة “قدس برس انترناشيونال” أن “المطلوب من حماس،  أن تتصرف كحركة وطنية فلسطينية، وأن تتحلل من تبعيتها قيادة الإخوان وحلفائهم الدوليين”، وفقا له، داعيًا إياها إلى “الحديث بلسان واحد، بشأن الموقف الفلسطيني الرافض لصفقة القرن”.

وتابع : “لو كانت حماس صادقة في دعمهم لموقف السلطة من خطة ترامب، لأنهوا الانقسام، بعد أن كانوا قد أعلنوا خروجهم منه، فالأمر لا يتعلق بالكلام، وإنما بالفعل”.

وأردف قائلا : “يجب أن تكون حماس جزءا من الموقف الفلسطيني، وهذا يتطلب أولا إنهاء الانقسام”.