الامين العام لمجلس شيوخ العشائر العراقية يبعث برساله الى الامين العام للامم المتحدة يطالبه فيها بالتدخل لحماية الشعب العراقي والخبراء مظاهرات الشعب العراقي تستهدف النفوذ الايراني فى المقام الاول

380

عث الشيخ على الفارس حمد المهنا الدليمي الامين العام لشيوخ العشائر العراقية برسالة الى المين العام للامم المتحدة تلقينا نسخة منها طالبه فيها بالتدخل الفوري والعاجل لحماية الشعب العراقي من بطش الحكومة العراقية ضد الشعب العراقي الاعزل باعتبار ان العراق مازال تحت اشراف الامم المتحدة وضمن الفصل السابع وكشف الشيخ الدليمي ان الحكومة العراقية استقدمت قوات ايرانية كقمع المظاهرات السلمية باستخدام اسلحة محرمة فضلا على تواطؤالمنسق بين العراق والامم المتحدة المدعو محمد خليل النجار فى التسترعلى جرائم التى ترتكب ضد الشعب العراقي فى السياق ذاته اكد عدد من الخبراء السياسيين ان المظاهرات الشعب العراقي تستهدف النفوذ الايراني فى العراق فى المقام الاول وفى استطلاع للراي اجريناه حول هذا الموضوع قال عبدالمنعم الملا امين عام مؤتمر المغتربين العراقيين الدولي ان ثورة الشارع العراقي على الطبقة السياسية الحاكمة هي هزيمة كبرى لايران التى سيطرت على العراق بمساعدة امريكية منذ عام 2003 واصبح خروجها من العراق هذيمه كبرى لها لذا سوف تقاتل بشراسة حتى لا تخرج من العراق الذي تسيطر على قراره السياسي من خلال الميلشيات التابعة لها وشدد الملا على ان التعامل الدموي مع المتظاهرين السلميين يكشف عن ضعف ايران فى العراق من جانبها قالت الكاتبة العراقية منتهي الرواق ان ايران حاولت استخدام سلاح الطائفية فى العراق لخداع البسطاء الا ان هذا المخطط انكشف امام الجميع وادرك العراقيين ان ايران جاءت لهدم العراق وتدميره من اجل التمدد الفارسي فى المنطقة واوضحت الرواق ان هذيمة ايران فى العراق اصبحت مسالة وقت وان المواطن العراقي الذي يدافع عن وطنه لم يرفع سوى علم العراق فى السياق ذاته قال فراس الياس استاذ العلوم السياسيه ومدير برنامج الدراسات الايرانية ان ايران وظفت كل اليتها الامنية والاعلامية ضد تظاهرات العراق لانها تدرك ان هزيمة مشروعها فى العراق يعني نهاية مشروعها فى المنطقة

مصطفى عمارة