العقيد احمد المسمارى المتحدث باسم الجيش الوطنى وحفتر لم يحدد موقفه النهائى من انتخابات الرئاسه

522
القاهرة – عروبة

اكد العقيد احمد المسمارى المتحدث باسم الجيش الوطنى الليبى فى تصريحات خاصه بوكالة عروبة ان هناك بعض الدول الكبرى لاتزال تدعم حكومة السراج رغم انتهاء اتفاق الصخيرات فى 17 ديسمبر المقبل بهدف انهاء الجيش الليبى وتحجيمه

وعن موقف حفتر من الانتخابات الرئاسيه القادمه قال ان اللواء حفتر لم يحدد موقفه بعد من الترشح لانتخابات الرئاسه وان كانت هناك شرائح من الشعب الليبى تؤيد ترشيحه

واكد المسمارى ان الجيش الليبى على استعداد لحماية صناديق الانتخابات فى حالة اجرائها من جانبه قال احمد الصويعى عضو جبهة النضال الوطنى ان الحل الحقيقى للازمه الليبيه ياتى من التقاء كافة الاطراف على طاوله التفاوض وعدم الانصياغ لاهداف الجماعات والميلشيات التابعه للقاعده وتيارات الاسلام السياسى المتطرفه

وعن امكانية عودة الوضع الليبى الى نقطة الصفر قال ناصر الهوارى الباحث الليبى المتخصص فى شان الجماعات الارهابيه ان هذا امر محتمل ان لم يحدث توافق حقيقى على الارض بين جميع الجبهات وكذلك بمد التوافق بين اعضاء البرلمان خاصة ان الكره اصبحت الان فى ملعبهم فهم يمتلكون قرار وقف انهيار الاتفاق والا اصبح الامر بيد من يمتلك السلاح

وكشف اسامه الطلحى الناشط الليبى ان الجماعه تسعى للعوده الى السلطه مجددا فى ليبيا وان ترتيبات تجرى فى هذا الاطار بالتعاون مع التنظيم الدولى للجماعه الذى عقد مؤخرا اجتماعات فى موريتانيا وتركيا فضلا عن دعم حركة النهضه التونسيه فيما اكد السياسى الليبى عبدالحفيظ غوقه نائب رئيس المجلس الوطنى الانتقالى فى تصريحات خاصه ان الدعم القطرى للعناصر الارهابيه فى ليبيا تقلص عقب المقاطعه التى نفذتها دول الخليج السعودية والامارات والبحرين فضلا عن مصر واضاف ان الاجهزه الامنيه العربيه قادره على انهاء دعم قطر للجيوب الارهابيه المتبقيه .