الكشف عن مخطط لاغتيال احمد شفيق وسامي عنان

489
الامن المصري

القاهرة – عروبة /


كشف مصدر امنى رفيع المستوى فى تصريحات خاصه[highlight color=”blue”]لوكالة عروبة[/highlight] ان اجهزة الامن شددت من حراستها على كل من سامى عنان واحمد شفيق مرشحى الرئاسه المستنعدين بعد وصول معلومات للاجهزة الامنيه عن مخطط اخوانى بالتنسيق مع دول اقليمية بالمنطقه  لاغتيالهم والصاق التهمه الى الحكومه المصرية لاحراجها امام دول العالم

واكد المصدر ان الرئيس حريص على سلامة كل منافسيه وانه لا دخل به باستبعاد اى مرشح من العملية الانتخابية بل ا نه ابدى غضبه من محاولة الاعتداء على المستشار هشام جنينه وطلب بفتح تحقيق شفاف فى تلك المحاولة ولم يستبعد المستشار حسن عمر الخبير فى الشئون السياسية ان تلجأ دول اقليمية الى تنفيذ اغتيالات سياسية خلال الفترة القادمة مع قرب الانتخابات الرئاسيه

ودعا عمر الى يقظة المواطنين خلال تلك الفترة لاحباط تلك المؤامرة وفى ذات الاتجاه اكد احمد عبد الهادى رئيس جزب شباب مصر ان تلك الفترة حرجه فى تاريخ الوطن وان اعداء الوطن سوف يحاولون اللعب بكل ما لديهم من اوراق من اجل احراج مصر وهز صورتها عالميا وتوقع عبد الهادى ان يزيد التنسيق خلال الفترة القادمة وقبل انتخابات الرئاسة بين جهات داخلية وخارجيه لتنفيذ مخططات ضد الوطن

فى السياق ذاته اكد حازم حسنى مدير مكتب حازم حسنى ان سامى عنان لم يتعرض فى كلمته الى مسئولية الجيش عن اخفاقات الرئيس السيسى وان منعه من الترشح اساء لكل الحالمين بمستقبل افضل واضاف ان الفريق لم يعلن ترشحه رسميا وانما اعلن عزمه عن الترشح مشروطا بموافقة القوات المسلحه وان انتقاد الرئيس السيسى ليس انتقاد للجيش وان  السيسى ارتكب مخالفات كبيرة خلال فترة حكمه ظهرت خلال التسريبات