الوفد المصري يؤكد “معبر رفح البري سيبقى مفتوحاً ولن يغلق”

52

الفصائل تجتمع مع الوفد المصري

تواصل الفصائل الفلسطينية اجتماعها مع الوفد الامني المصري الذي وصل الى قطاع غزه مساء اليوم الخميس في اعقاب سحب السلطة الوطنية الفلسطينية لعناصرها من معبر رفح البري بعد جولة من التصعيد شهدها قطاع غزه خلال الايام الماضية شملت حملة اعتقالات في صفوف حركة فتح.

واكد مسؤولون عن فحوى اللقاء الذي جرى عقده اليوم الخميس مع الوفد المصري مع الفصائل الفلسطينية في غزه,

واوضحت مصادر بأن الوفد اكد على انه لا توجد أي اشكالية في آلية عمل معبر رفح البري وانه سيستمر في العمل بنفس الالية السابقة وللا يوجد قرار مصري بإغلاقه.

من جانبه قال داوود شهاب القيادي في حركة الجهاد الاسلامي في تصريحات صحفية إن “زيارة الوفد الأمني المصري لغزة تأتي تأكيدا على دور مصر وأنها لن تتخلى عن دورها التاريخي، مضيفا أنها أعطت امل للناس في غزة في ظل منسوب التهديد المرتفع من السلطة الفلسطينية وإجراءاتها لخنق القطاع”.

تصريحات فصائلية

وأشار شهاب إلى أن الوفد أكد على ضرورة استمرار الهدوء، وأن الاحتلال ملتزم بالتفاهمات، موضحا أن مصر ستواصل جهدها من اجل تخفيف المعاناة.

من جانبه أكد القيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين طلال أبو ظريفة، إن لقاء الفصائل والوفد الامني المصري ناقش 4 موضوعات مهمة.

وقال أبو ظريفة إن الملف الأول الذي ناقشه اللقاء هو ملف المصالحة الفلسطينية وضرورة العمل على تخفيف حالة الاحتقان التي جرت خلال الأيام الماضية.

وأضاف أن النقطة الثانية التي ناقشها الاجتماع هي كسر الحصار عن قطاع غزة، حيث أكد الاجتماع أن الجانب الاسرائيلي لا زال يتباطئ في تثبيت موجبات الهدوء وتخفيف الحصار رغم التزام الهيئة الوطنية بسلمية المسيرات.

وأوضح أن الوفد الأمني المصري أكد أنه سيمارس ضغطا على الجانب الاسرائيلي من الزامه بوضع هذه التفاهمات موضع التطبيق وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه بصفتهم الطرف الراعي لهذه التفاهمات.

وأشار إلى أن الملف الثالث الذي ناقشه الاجتماع موضوع معبر رفح، كاشفا أن المصريين أكدوا حرصهم على بقائه مفتوحا أمام المسافرين بغض النظر عن التغيرات التي جرت خلال الأيام الماضية.

ولفت إلى أن الملف الرابع تناول التحديات الكبيرة التي تواجه الشعب الفلسطيني المتمثلة بصفقة العصر، مشيرا إلى أن الوفد أكد على موقف مصر بدعم القضية الفلسطينية، وأن لا إمكانية للتراجع عن ذلك.

وكشف أبو ظريفة أن مسيرات العودة غدا ستكون على غرار كل الجمع السابقة، مضيفا “سنعطي مهلة من أجل التزام الاحتلال بموجبات تخفيف الحصار”.

الوفد المصري يجتمع مع احمد حلس في منزله

الوفد الامني المصري برئاسة وكيل جهاز المخابرات العامة المصرية اللواء أيمن بديع يجتمع مع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح أحمد حلس، في منزله بغزة.

الى ذلك اجتمع الوفد الأمني المصري، مساء اليوم الخميس، مع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح أحمد حلس، في منزله بغزة,

يذكر أن وفدا أمنيا مصريا برئاسة وكيل جهاز المخابرات العامة المصرية اللواء أيمن بديع واللواء عبد الخالق مسؤول الملف الفلسطيني في المخابرات العامة المصرية وصل غزة اليوم الخميس.