بدا المباحثات بين وفد حركة حماس والمخابرات المصرية وقضية كورونا تطغى على اجواء المباحثات

203

بدات مساء امس بمقر المخابرات المصرية المباحثات بين وفد حركة حماس برئاسة روحى خاصة ان المباحثات شملت عدد من الملفات ابرزها استمرار التهدئة وكيفية المحافظة عليها فى ظل استمرار الاعتداءات الاسرائيلية على قطاع غزة وملف المصالحة الا ان الملف الانساني  طغى على اجواء المباحثات فى ظل معاناة اهالى قطاع غزة بسبب استمرار الحصار ودور مصر فى تخفيف تلك العاناه واضاف المصدر ان التخوفات المصرية من انتقال العدوى عبر العائدين الى قطاع غزة وطلبت مصر من حركة حماس تجنب سفر المواطنين من قطاع غزة الى طهران والتى يتفشى فيها الوباء فيما اكد حازم قاسم المتحدث باسم حركة حماس ان زيارة وفد حماس تاتي ردا على زيارة الوفد الامني المصري قطاع غزة منذ حوالى اسبوعين وخلال تلك الفترة لم تنقطع الاتصالات اليومية لبحث دور مصر فى وقف العمليات العسكرية الاسرائيلية على القطاع والعمل على تخفيف الازمةالانسانية التى يواجهها ابناء غزة فضلا عن ترتيب البيت الفلسطيني لمواجهة صفقة القرن واضافت ان مصر تعتبر صاحبة الدور الاكبر فى القضية الفلسطينية لذلك هناك تناقشات وتفاهمات حول تامين الحدود بين مصر وقطاع غزة واتخاذ ما يلزم لتامين ابناء الشعبلين المصري والفلسطيني يذكر ان العلاقات بين مصر وحركة حماس مؤخرا بفعل تقارب حماس مع كل من تركيا وايران والذي تمر علاقاتهم بمصر بنوع من التوتر نظرا لدورهما ف تهديد الامن القومي المصري والعربي وابدت تحفظهما علىزيارة هنية لطهران للمشاركة فى تشييع جثمان قاسم سليماني

مصطفى عمارة