بعد تحفظ السودان على قرار الجامعة المؤيد لموقف مصر عن قضية سد النهضة

35

محمد الجازولي الامين العام لحزب دولة القانون والتنمية السوداني السودان لا يقف عثرة فى الوصول الى اتفاق والامر يحتاج الى علاجه بهدوء بعيدا عن التدخلات الاقليمية والدولية

 اكد محمد الجازولي الامين العام لحزب دولة القانون والتنمية السوداني السودان لا يقف عثرة فى الوصول الى اتفاق حول سد النهضة فبرغم انه مؤيد اثيوبيا لبناء السد الا انه متمسك بحصته من المياه الا ان موقف مصر اكثر حدة فى هذا المجال وانه يمكن الوصول الى اتفاق اذا تم معالجة الامر بهدوء بعيدا عن التدخلات الاقليمية والدولية فى السياق ذاته ابدى هاني رسلان مستشار مكركزالاهرامخ للدراسات الساسية والاستراتيجية دهشته من الموقف السوداني والذي يعد منذ بداية الازمة خاصة ان السودان كان يتحفظ داءما عن التوقيع دون وجود الاطراف الثلاثة واضاف ان السودان باءرجائه التوقيع على الوثيقة اعطى لاثيوبيا حق الفيتوعلى القرار من جانبه قال طارق فهمي استاذ العلوم السياسية لجامعة القاهرة ان انحياز السودان الى جانب اثيوبيا فى المفاوضات راجع الى دعم اثيوبيا الكامل فى مرحلة التغيير واضاف ان السودان له مصالح مختلفة عن مص ولو قام بالتوقيع بالاحرف الاولى على الوثيقة كان سيدعم موقف القاهرة وعن تداعبيات التحفظ السوداني عن قرار الجامعة العرية الداعم لمصر وسفير مصر السابق لدى السودان انه يجب على نصر ان تتابع بدقة توجهات دول الجوار الاثيوبي العربية وهي الصومال وجيبوتي والتى يبدوا انها ستنحاز قريبا لاثيوبيا بشكل كامل الى ان منطقة القرن الافريقي القريبة من باب المندب والتى تعد بوابة مصر البحرية الجنوبية تعج الان بتدخلات الخارجية من دول اقليمية ودولية وهو ما تستغله اثيوبيا جيدا ومنذ سنين عديدة تحسبا لتنافس استراتيجي او صراع مستقبلي مع مصر

مصطفى عمارة