تعليق ولصق رسائل مريم ومسعود رجوي في طهران ومدن أخرى في أربعينية شهداء انتفاضة إيران الانتفاضة مستمرة حتى إسقاط النظام، الوضع لا يعود إلى الوراء

268

اصدر المجلس الوطنی للمقاومة‌ الإيرانیة بیانا حول فعالیات اعضاء معاقل الإنتفاضة‌ بتاریخ 26 ديسمبر (كانون الأول) 2019 فی اربعنیة‌ شهداء انتفاضة إيران جاء فیه:

في 26 ديسمبر وفي أربعينية شهداء انتفاضة الشعب الإيراني، علّق ولصق أعضاء معاقل الانتفاضة رسائل السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة والسيد مسعود رجوي قائد المقاومة الإيرانية في طهران (اوتوستراد فتح وغيشا وشارع مرزداران و…) وفي مختلف المدن بما في ذلك كرج وشهر ري واصفهان وتبريز و آمل.

وكتبت على هذه الملصقات والرسائل: «تحية للشهداء من شهريار وكرج وسيرجان إلي بهبهان ومن شيراز ومريوان إلى خرمشهر وطهران وغيرها من المدن والمحافظات الإيرانية» و«حقًا أزهرت دماء الشهداء شقائق النعمان» و«أحيّي شهداء انتفاضة إيران الكرام» و«التحية للمنتفضين من أجل الحرية والسلام على انتفاضة إيران من أجل الإطاحة بالنظام» و«التحية لشهداء وأبطال الشعب الإيراني الذين ألقوا الرعب في قلوب عناصر الحرس المجرمين».

وتأتي نشاطات أعضاء معاقل الانتفاضة في وقت وضعت قوات الحرس جميع عناصرها والقوات التابعة لها في حالة التأهب القصوى خوفًا من إقامة مراسيم أربعينية شهداء انتفاضة إيران ونشرتهم في العديد من شوارع وساحات العاصمة طهران ومدن أخرى مدجّجين بأسلحة ومعدات مكافحة الشغب. وتم إلغاء إجازات عناصر الحرس والجيش كافة.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

26 ديسمبر (كانون الأول) 2019