تم عقد مؤتمر صحفي عبرانترنت في بروكسل يوم الخميس 22 أكتوبر، بحضور السیدة مریم رجوي‌ رئیسة الجمهوریة المنتخبة‌ من قبل المقاومة الإيرانیة ومسؤولون استخباراتيون غربيون سابقون يتمتعون بخبرة مباشرة مع وزارة الاستخبارات والأمن التابعة للنظام الإيراني MOIS) ) وكذلك خبراء الإرهاب.

28

تحیاتنا
تم عقد مؤتمر صحفي عبرانترنت في بروكسل يوم الخميس 22 أكتوبر، بحضور السیدة  مریم رجوي‌ رئیسة الجمهوریة  المنتخبة‌ من قبل المقاومة الإيرانیة ومسؤولون استخباراتيون غربيون سابقون يتمتعون بخبرة مباشرة مع وزارة الاستخبارات والأمن التابعة للنظام الإيراني MOIS) ) وكذلك خبراء الإرهاب.
وستعقد محاكمة أسد الله أسدي، العقل المدبر للتفجير، والسکرتیر الثالث للسفارة الإيرانية في فيينا وعضو بارز في وزارة المخابرات وثلاثة من شركائه، في 27 نوفمبر في أنتويرب. والأربعة مسجونون منذ أكثر من عامين. وهذه هي المرة الأولى التي يحاكم فيها دبلوماسي في أوروبا بتهم الإرهاب.
أكثر من 20 شخصية سياسية، بما في ذلك رؤساء الوزراء السابقين ووزراء الخارجية والسفراء والمشرعين الحاليين من الولايات المتحدة وأوروبا والشرق الأوسط، من بين المدعين الخاصين في هذه القضية.
حضر في مؤتمر الیوم عدد من الشخصيات السياسية البارزة من جانبي المحيط الأطلسي ومنهم ويليام بوردون ، محام شهير يمثل الأطراف المدنية،  كريستوف مارشان، محام يمثل الأطراف المدنية، جورج هنري بوتيه، محام يمثل الأطراف المدنية، ريك فانيوسيل، محام يمثل الأطراف المدنية، جون سانو:  شاکی- نائب سابق لمدير عمليات وكالة المخابرات المركزية الامیریکیة في الخدمة السرية الوطنية، روبرت جوزيف:  شاکی- طرف مدني في الإجراءات – وكيل وزارة الخارجية الامریکی السابق للحد من التسلح والأمن الدولي، جوليو تيرزي: شاکی- وزير الخارجية الإيطالي السابق، روبرت توريسيلي: شاکی- عضو مجلس الشيوخ الأمريكي السابق، كلود مونيكه: وكيل استخبارات سابق في المديرية العامة الفرنسية للأمن الخارجي ، والرئيس التنفيذي للمركز الأوروبي للاستخبارات الاستراتيجية والأمن.
وينضم المتحدثون إلى المقاومة الإيرانية، في دعوة الحكومات الأوروبية لإدانة إرهاب الملالي وإغلاق سفارات النظام في ضوء مؤامرة التفجير الفاشلة في عام 2018 ضد تجمع المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية السنوي في باريس من قبل دبلوماسي النظام الإرهابي أسد الله أسدي.
کما تحدث السيد محدثين رئيس لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية قائلا: ما حصل في عام 2018 دليل على طبيعة النظام الإيراني.الادلة تؤكد أن كل المسؤولين شاركوا في اتخاذ قرار التفجير وإنه ليس دون اطلاع  خامنئي
ارسل اليكم طيا تقرير كامل عن المؤتمر + كلمة مريم رجوي + صور + فيديوهات
ارجو اهتمامكم