رجوي : الفاشية الدينة تخاف من انتفاضة الشعب الإيراني

510

باريس – عروبة :


ناشدت مريم رجوي رئيسة جمهورية المقاومة الإيرانية بتشكيل هيئة دولية لمتابعة ظروف معتقلي الانتفاضة في سجون نظام ولاية الفقيه وضرورة فرض الضغوط على نظام الملالي للإفراج عنهم، كما طالبت من الفرنسيين الانضمام بهذا الهيئة الدولية.

جاء ذلك خلال استقبالها  مجموعة من أعضاء مجالس البلديات الفرنسية وعمداء المدن والمؤيدين للمقاومة الإيرانية في مدن ضاحية باريس الشمالية.

وفي هذا التجمع في مقرّ المقاومة الإيرانية في مدينة اورسوراواز الفرنسية قالت رجوي 

«الحقيقة هي أن الفاشية الدينية تخاف من انتفاضة الشعب الإيراني ولهذا السبب يقوم بتصدير الحروب والمجازر إلى سوريا وسائر بلدان المنطقة.

وحقيقة أخرى هي أن أبناء الشعب الإيراني أثبتوا في شعاراتهم بأنهم يرفضون النظام الحاكم بجميع اجنحته وتياراته

واليوم، حتى خامنئي الولي الفقيه للملالي قال إن مجاهدي خلق هم الذين قاموا بتنظيم هذه الاحتجاجات وخططوا لها منذ بضعة أشهر، ولهذا السبب طلب روحاني في اتصاله مع الرئيس الفرنسي، تقييد المقاومة الديمقراطية. وهذا يدل على عجز النظام.