عقب انتهاء جلساته البرلمان العربى يضع مخطط لرفع اسم السودان من قائمة الارهاب .. والقاهرة تمنع دخول الصادق المهدى مصر

413

اختتم البرلمان العربى دورته الرابعه عشر والتى ناقش فيها التدخلات الخارجية فى شئون المنطقه وكشفت مصادر مطلعه بالبرلمان انه تم خلال المشاورات التى تمت بين اعضائه على وضع خطة لرفع العقوبات على السودان من خلال اربعة محاور رئيسية

1- مخاطبة رئيس مجلس النواب والشيوخ الامريكى لرفع اسم السودان من قائمة الارهاب

2-تنظيم عده فاعليات بمشلركة جامعة الدول العربية بتوعية الراى العام حول الانعاكاسات السلبية لتلك العقوبات على اقتصاد السودان وجهود التنمية

3-دعوة مؤسسات العمل العربى لعقد اجتماعات فى السودان لتاكيد التضامن معه على ان يعقد مجلس وزراء العدل العرب اعمال دورته 34 فى السودان

4- التاكيد على اهمية دور السودان الاقليمى والدولى والعربى خاصة خاصة بعد دوره فى عملية وقف اطلاق النار بجنوب السودان كما تشمل الخطه تعزيز التعاون بين البرلمان العربى ونظرائه فى البرلمان الاقليمية والدولية وذلك فى اطار الدبلوماسيه الشعبية للافع اسم من قائمة الارهاب ياتى هذا فى الوقت الذى تشهد العلاقات المصريه والسودانية تطور ايجابيا بعد التفاهمات التى تمت مؤخرا بين مصر واثيوبيا حول سد النهضه والتى كان للسودان دورا ايجابيا بها حيث اكد السفير ادريس سليمان وزير التعاون الدولى السودانى فى تصريحات خاصه على هامش زيارته للقاهرة اننا نسعى لحل موضوع سد النهضه بصورة ايجابية وموضوعيه بعيدا عن اثاره الراى العام واكد ان السودان ومصر فى مركب واحد وان السودان حريصة على الحقوق المصريه وفى ظل التطور الايجابى بين البلدين بدات مصر فى فرض قيود على المعارضين للنظام السودانى وهو ما دفع بكرى عبد العزيز زعيم حركة تمرد السودان الى مغادرة القاهرة الى كندا

كما منعت الصادق المهدى زعيم حزب الامه السودانى والذى امضى سنوات طويله كلاجئ سياسى بمصر من دخول مصر بعد مشاركته فى اجتماعات نداء السودان مع الحكومه الالمانيه لبحث مسارات حل الازمة السودانيه مما دفعه الى مغادرة مطار القاهرة الى لندن واصدر حزب الامه السودانى بيان اكد فيه احتجاجه على الاجراء

مصطفى عمارة