كورونا ينذر بأرقام اقتصادية مخيفة.. وملايين من “الفقراء الجدد”!

213

صدر تقرير مساء أمس الاثنين أكد فيه البنك الدولي أن معدل النمو الاقتصادي في الصين سينخفض بشدة بسبب تفشي فيروس كورونا، محذرا من ظهور الملايين من الفقراء.

وأشار التقرير إلى أن السيناريو الأسوأ يتوقع أن تهوي نسبة النمو في ثاني أكبر اقتصاد في العالم من 6.1 بالمئة في 2019 إلى 0.1 بالمئة هذا العام.

وقال البنك الدولي، ومقره واشنطن، إن أكثر السيناريوهات إيجابية يتوقع أن ينمو الاقتصاد الصيني هذا العام بنسبة 2.3 بالمئة، محذرا في الوقت نفسه من أنه في حال استمرت تداعيات الوباء لفترة أطول من المتوقع فإن السيناريو الأسوأ سيكون مرجحا.

وفي كانون الثاني الماضي كان البنك الدولي لا يزال يعول على معدل نمو اقتصادي بنسبة 5.9 بالمئة في الصين، لكن تفشي فيروس كورونا المستجد داخل أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان وخارجها، استدعى إجراءات استثنائية من جانب بكين التي فرضت بصورة مفاجئة وحازمة حجرا صحيا على مدن بأسرها، وعطلت الدورة الاقتصادية في البلاد للتمكن من السيطرة على الوباء.

وفي شباط سجل الإنتاج الصناعي الصيني انكماشا لأول مرة منذ أكثر من 30 عاما.

وقال معدو التقرير إنه “استنادا إلى البيانات التي جمعوها حتى 27 آذار، فإن الرهان الآن هو ما إذا كان بإمكان الحكومة أن تنعش النشاط الاقتصادي فجأة كما أوقفته فجأة”.