مصر تضع خطة للتعايش مع ازمة فيروس كورونا ومطالبات بتحديد موعد غلق المحلات التجارية والمقاهي

147

اكد د/ معوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية ان فيروس كورونا حتى توصلنا لعلاج له او مصل وانه لابد من التعايش معه بدات الحكومة المصرية والوزارات في وضع خطة طويلة للتعايش مع فيروس كورونا مع استمرار الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي الوباء بصورة يصعب السيطرة عليه وفى هذا الاطار شددت غرفة المنشات الفندقية  بعدم سماح الفنادق بعدم الاشغال بما يزيد عن 25% من طاقتها الاستيعابية والتشديد على الالتزام  بنسب استقبال النزلاء فضلا عن اتخاذ الإجراءات الاحترازية داخل الفنادق مع التركيز على السياحة الداخلية بقدر الإمكان فيما كشفت دم ايناس عبد الدايم وزيرة الثقافة في تصريحات خاصة عن اطلاق منصة رقمية جديدة للثقافة المصرية والاتجاه الى عصر الثقافة اون لاين وعلى الرغم من اعلان رئيس الوزراء عودة الحياة  تدريجيا الى طبيعتها بعد إجازة عيد الفطر المبارك الا ان عدد من أعضاء البرلمان المصري طالبوا بضرورة تحديد موعد عمل وغلق المحال التجارية والمقاهي في جميع محافظات الجمهورية وفى هذا الاطار قال النائب رضوان الزياتي النه لابد ان يكون موعد غلق المحلات في الثامنة مساء في فصل الشتاء والتاسعة في فصل الصيف وذلك طوال العام حتى بعد انتهاء ازمة كورونا وأضاف ان هذا النظام متبع في دول أوروبا وسوف يؤدي الى توفير الطاقة وتغيير في سلوكيات المجتمع كما انه سيحفظ حدود العاملين في المنشات ولن يتم الاستغناء عنهم فيما لفت محمود عطية عضو مجلس النواب ان مشروع القانون الخاص بغلق المحلات التجارية في العاشرة مساء يوميا في كل محافظات الجمهورية سوف يكون جيدا فقط اذا تم اسثناء الكافيهات والمطاعم وغيرها في المقابل طالب النائب جون طلعت بإعادة النظر في الإجراءات التي اتخذتها الحكومة والخاصة باغلاق المقاهي والكافيهات والمطاعم والجيمات نظرا لتأثر قطاعات كبيرة من العاملين في تلك المنشأت

مصطفى عمارة