مظاهرة استوكهلم .. 20 تيوليو 2019

20

انطلقت مظاهرة كبرى للإيرانيين يوم السبت 20 يوليو في ساحة غونزتردغوردن باستوكهلم. بمشاركة نحو خسمة الآف شخص فيها.

إضافة إلى شخصيات سويدية، ستشارك عدد من الشخصيات الاوروبية ومنهم السيدة راما ياد وزير حقوق الإنسان الفرنسية سابقا والسيناتور لوجيو مالان نائب رئيس مجلس الشيوخ الإيطالي والسيدين كيموساسي وادوارد سولس من الوزراء الفنلنديين السابقين والسيناتور هوركان من ايرلندا الذين سيقلون كلامتهم خلال هذا التجمع.

وتأتي هذه المظاهرة ضمن سلسلة من المظاهرات التي اقامها الايرانيون في جانبي الاطلسي خلال الاسابيع الأخيرة. وفي اليوم السادس من الشهرالحالي  تظاهر 15ألف من الإيرانيين في برلين (آلمانيا)وقبلها نظم الآلف من الإيرانيين مظاهرة يوم 21 حزيران /يونيو بواشنطن وكذلك الآلف الإيرانين في 15 حزيران/يونيو ببروكسل (بلجيكا).

ويطالب المتظاهرون الحكومات الآوروبية باعتماد سياسة حازمة وفرض عقوبات شاملة ضد نظام الملالي فضلا عن ادراج قوات الحرس ووزارة المخابرات ومكتب خامنئي وقوة القدس الإرهابية في قوائم الإرهاب وكذلك الإعتراف بحق الشعب الإيراني للمقاومة بوجه نظام الملالي واسقاطه. وسيعلن المتظاهرون دعمهم وتأييدهم للمقاومة الإيرانية وللسيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة ومشروعها للمواد العشرة من أجل مستقبل إيران.