مع استمرار الاساءات الفرنسية ضد نبينا الكريم والاسلام

30

مع استمرار الاساءات الفرنسية ضد نبينا الكريم والاسلام

حملة تضامنية واسعه بين مسلمين واقباط مصر لمقاطعه المنتجات الفرنسية وقال د/ابوعدى ابو نحل المفكر العربي والاسلامى والامين العان لاتحاد المثقفين والكتاب والادباء العرب رئيس فرنسا سمح للجنود الفرنسين بالاعتداء فجر اليوم على المسلمين بالمساجد دشن عدد من المسلمين والمسحين فى مصر عبر وسائل التواصل الاجتماعى حملة مقاطعه المنتجات الفرنسية فى مصر ردا على استمرار حملات الاساءة الفرنسية ضد الاسلام ونبينا الكريم واعلن فادى فواد احد المواطنين الاقباط ان الاقباط مصر يعلنون تضامنهم مع المسلمين فى حملتهم لمقاطعه البضائع الفرنسية واشاف انه لافرق بين مسلم ومسيحى وان اي شخص يسي الى الاسلام حتى الاسلام فان ذلك يعد اهانه ايضاللمسحين فيما كشف د/ ابوعدى ابونحل المفكر العربي والاسلانمى والامين العان لاتحاد المثقفين والمتاب والادباء العرب بفلسطين  فىتصريحات خاصة ان الجنود الفرنسيني اعتدوا فجر اليوم على المصلين المسلمين فى بعض مساجد فرنسا بضوء اخضر من الرئيس الفرنسي ماكرون كما سمح باستمرار نشر الرسومات الساخرة المسيئة لنبينا بدعوة حرية الراي وهذا يتم عن جهله بالاسلام وحقدة على الاسلام والمسلمين الاان الشريعه الاسلامية سةف تحكم وتسود العالم رغم انف الجاهلين فىالسياق ذاته اكد عدد من علماء المسلمين ان خطاب الكراهية والعداء الذى تبثه فرنسالقرابه 2 مليار وفى هذا الاطار قالت د/ فوزية العشماوى رئيس منتدى المراة الاوربية  المسلمه ان الاعلام الفرنسي شوة صورة الاسلام العربي واوجد ظاهرة الاسلام فوبية واو ضحت ان العداء للمسلمين سوف يزداد اكثر واكثر فى الايام القادمة سوف تصدر قوانين للمسلمين فىاكثر من دولة اولاروبية فيما دعا د/ عبدالفتاح العوارى استاذ التفسير وعلوم القران بالازهر ان الدفاع عن الدين يتم فىاطار حوار بناء يدفع اباطل ويدفعه واتفق معا فى الراى د/عوض اسماعيل عميد كلية الدراسات الاسلامية بالازهر من جانبة قال د/عطية لاشين عضو لجنة الفتوى بالازهر ان الموسسات الدنية مفوطة بالرد على الاساءة الموجهة للدين بالحجج والبراهين

مصطفى عمارة