مع استمرار الخروقات الامنية لوقف اطلاق النار فى ليبيا

155

اللواء احمد المسماري المتحدث باسم الجيش الليبي فى تصريحات خاصة ان هدنة وقف اطلاق النار التى تم الاتفاق عليها فى طرابلس اصبحت منتهية بسبب الخروقات اليومية من قبل الميلشيات المسلحة بعد ان تلقت تلك الميلشيات الهجوم شامل فى طرابلس وبوفترين شرق مدينة طرابلس الا ان القوات الليبية افشلت هذا الهجوم واضاف ان الاجتماعات العسكرية فى جنيف لم تحقق اي نتيجة سواء فى وجود غسان سلامة او عدم وجوده وخمن متمسكون بشروطنا للقبول باي حوار عسكري وهي حل الميلشيات وتسليم اسلحتها وتعهد دولي لابعاد اردوغان عن الملف الليبي وخروج المرتزقة السوريين واضاف اننا نطالب بمبعوث اخر غير غسان سلامة الذي استقال بسبب فشله بالتعامل مع الملف الليبي ولديه دراية تامة بالملف الليبي ويتسم بالحيادية واتفق فى الجيش الليبي الذي اتفق ان غسان ترك جوهر القضية وذهب وذهب لمسارات اخرى وبالتالي كان لابد ان يصل لطريق مسدود واستقالته جاءت طبيعية ولم تكن لاسباب صحية واضاف ان اردوغان يرى ان ليبيا جزء من الحلم العثماني للسيطرة على المنطقة وتوقع محجوب انتهاء معركة طرابلس بحلول شهر رمضان فى السياق ذاته اكد السفير محمد عرابي وزير الخارجية السابق  ان لديه وهم بتحقيق انتصار عسكري فى ليبيا وهو امر مستحيل لان ام وجوده مرفوض تماما وان كل من الطرفين يحاول تحسين موقفة التفاوض من خلال الاستيلاء على اكبر قدر من الاراضي قبل بدء المفاوضات

مصطفى عمارة