مع استمرار العمليات العسكرية التركية في شمال سوريا مسؤلين اكراد يكشفون المزابح التركية ضد الاكراد وخبير فى الشان التركي يكشف استغلال اردوغان للاجئين السوريين للضغط على اوروبا

22

فى الوقت الذي تستمر فيه عمليات القوات التركية فى شمال سوريا ضد قوات سوريا الديموقراطية الكردية كشف عدد من المسؤليين الاكراد فى اتصالات هاتفيه اجريناها معهم عن حجم المزابح وانتهاكات حقوق الانسان التي مارستها القوات التركيه فى شمال سوريا وفي هذا الاطار اكدت هيفى مصطفى الرئيس المشتركه فى هيئة الداخلية شمال وشرق سوريا ان القوات التركيه استهدفت المدارس وروضات الاطفال والجامعات مما تسبب فى توقف العمليه التعليمية واضافت ان الاداره الذاتيه للمنطقه اضطرت الى نقل الاجئيين من المخيمات التى لجا لها الهاربيىن من المناطق الساخنه فى سوريا مثل مخيم مبروكة الى مناطق اخرى مما ادي الى اوضاع انسانيه بالغة الصعوبه لهم ووضح د/جوال مصطفى الرئيس المشترك لهيئة الصحه فى الادارة الذاتيه لشمال وشرق سوريا ان المدنيين تعرضوا لقصف ممنهج من جانب القوات التركية وان القصف التركي يستهدف 3000 مواطن فى راس العين وان الحكه تعيش ازمة انسانية لا مثيل لها بعد لجوء المواطنين الهاربين فى قصف القوات التركيه لها فيما كشف حمدان العبد نائب الرئاسه المشتركة للمجلس التنفيذي للادارة الذاتية شمال وشرق سوريا ان الجيش التركي اباد عائلات باكملها ونهب ثروات المواطنين فى السياق ذاته اكد محمد مصطفى الخبير فى الشئون التركية ان اردوغان هدد بنقل 3.5 مليون لاجيئ من بينهم دواعش كورقة ضغط على اوروبا واضاف ان انقره استغلت اللاجئين السوريين على حدودها وجندتهم فى مليشيات ارهابية لتحقيق اجندتها الخاصه

مصطفى عماره