مع بدء حظر التجول

71

مصدر حكومي رفيع المستوى الحكومة تستعد لتطبيق المرحلة الثالثة لمواجهة كورونا فى حالة استمرار الوباء والمواطنين يتحدون تعليمات وزير الاوقاف باغلاق المساجد

اكد مصدر امني فى تصريحات خاصة ان اجهزة الامن اعلنت حالة الاتنفار القصوى لتطبيق قرارات الحكومة بفرض حظر التجول واوضح المصدر انه سيجرى نشر قوات على مختلف الطرق السريع والروابط بين المحافظات كما سيتم نشر دوريات والاقوال الامنيه فى شوارع المدن والقرى للتاكد من التزام بقرارات الحظر فضضلا عن نشر خدمات متحركة وثابتة فى اوقات الحظر لضبط المخالفين واضاف المصدر انهه اتخذت اجراءات لتعقيم السجون والمنشات الشرطية والتصدي لمحتكري السلع فضلا عن وضع خطة لتامين مستشفيات العزل فى السياق ذاته كشف مصدر حكومي مسئول ان الحكومة تستعد لتطبيق المرحاة الثالثة منالاجراءات فى حالة استمرار تفشى الفيروس وقتها حظر التجوال الكامل سواء على مستوى الجمهورية او فى مناطق محددة وعزل محافظات ومناطق كاملة ومنع ووسائل النقل بين المحافظات خاصة قطار السكة الحديد ويمكن ان تصل لوقف خطوط مترو الانفاق وصولا الى قرارات حظر التجول الكامل واضاف المصدر ان الاجراءات الحكومية قد تصل الى ارجاء تحصيل فواتير الكهرباء والغاز الشهريين المقبلين واضافة مواد اضافية الى بطاقات التموين واضافة انواع جديدة من السلع التموينية اذا لزم الامر من ناحية اخرى شنت وزارة الاوقاف فى خلال الساعات الماضية حملات مكثفة على المساجد والزوايا التى لم تلتزم بقرار وزارة الاوقاف حيث تم القبض على عدد من مقيمي الشعائر والمصلين حيث وجهت لهم امن الدولة تهم تحدى قرارات واثارة الفتنة كما قررت الوزارة انهاء خدمة عدد من الائمة خرقوا قرار الحظر وفتح المساجد اثناء صلاتي المغرب والعشاء لاداء صلاة الجماعة وصلاة الجنازة كما قررت خصم ثلاثة اشهر من بدل الدروس والقوافل وصعود المنبرمن ائمةاخرين وفى تحدي واضح لقرار وزير الاوقاف افترش المصليين المصليات امام المساجد لاداء صلاة الجماعه واعربوا عن صدمتهم ورفضهم لقرار وزير الاوقاف وعلق سامح عبد الحميد الداعية السلفي على قرار وزير الاوقاف ان الوزير مترقب ومتحفذ لتشميع المساجد وتوقع سامح عبدالحميد عدم عودة الامور الى طبيعتها بعد اختفاء الكورونا وان يصر الوزير على اغلاق بعضها خاصة ان الوزير اغلق 20 الف مسجد ومنع الخطب والدروس عن كثير من المشايخ الازهرييين والسلفيين في حين يفتح المساجد للصوفية والموالد فضلا عن التطبيقات فى المساجد مثل جعل الكهرباء بالكارت وتجميع فاتورتها من المصليين وكذلك المياه اى انه يفرض رسوم على المترددين على المساجد فى محاولة تفتيش المصليين

مصطفى عمارة