مع بدء عقد الاجتماع الخماسي فى القاهرة لبحث الازمة الليبية

196

مصدر دبلوماسي رفيع المستوى مصر تسعى للخروج بموقف موحد لحماية امن المتوسط من التهديدات التركية وقيادي بالجيش الليبي القبائل الليبية لن تسمح بعودة الاتراك الى بلادهم احياء

كشف مصدر دبلوماسي رفيع المستوى فى تصريحات خاصة ان مصر تسعى خلال الاجتماع الخماسي والذي سوف يعقد اليوم بالقاهرة ويضم وزراء خارجية ايطاليا وفرنسا واليونان وقبرص بالاضافة الى مصر للخروج بموقف موحد لحماية امن المتوسط والمناطق الخاصة بغاز المتوسط والتى تم ترسيمها بين مصر وقبرص واليونان من التهديدات التركية بعد قرار تركيا بارسال قوات الى ليبيا بهدف الستيلاء على الغاز الليبي فى السياق ذاته اكد العميل خالد المحجوب مدير ادارة التوجيه فى القوات المسلحة الليبية ان القبائل الليبية قررت حمل السلاح لمواجهة الغزو التركي لاراضيها وانها لن تسمح بعودة الجنود الاتراك احياء الى بلادهم وكشف ابوزيد داخيلة منسق القبائل العربية بالقاهرة ان معظم القبائل الليبية المعارضة قررت التكاتف لمةاجهة الغزو التركي لاراضيها واننا نثق فى قدرة القاهرة لانقاذ العصابات المستترة تحت عباءة الدين وعن احتمالات الاجتياح التركي البري للاراضي الليبية اكد اللواء محمودة خلف مستشار اكاديمية ناصر العسكرية فى تصريحات خاصة صعوبة حدوث هذا الاجتياح بسبب عدم وجود تفاهم دولي حول تلك الخطوة فضلا عن عدم وجود قواعد عسكرية قريبة لتنفيذ هذا الاجتياح واضاف ان الجيش الليبي سيطر على 3/4 ليبيا ومنها حقول النفط اما الربع الباقي فيتواجد به مليشيات مسلحة تتواجد داخل المناطق السكنية مما يصعب مهمة الجيش النظامي خاصة منطقة طرابلس ومصراته التى تطل على البحر ويتلقى منها الارهابيين الاسلحة والزخيرة