مع تزايد الدور التركي فى المنطقةوتهديده المصالح العربية

215

مصدر دبلوماسي رفيع المستوى يكشف اسرار التحركات العرية للتصدي للاطماع التركيةبالمنطقة

كشف مصدر دبلوماسي فىتصريحات خاصة ان تحركات عربيةمكثفةبدات فى المرحلة الاخيرة بين عدد من الدول العربيةالتى لها دور فعال فى المنطقة للتصدي للتحركات التركية والتى باتت تشكل تهديدا خطير للامن القومي العربي واضاف المصدر ان الدول العربية باتت علىقناعه باهمية عودة سوريا لشغل مقعدها فى جامعة الدول العربية وان الاحتمالات تزايدت نحواصدار القمة العربية لهذا القرار الذي تاخر كثيرا بسبب التحفظات السعودية الا ان الاتصالات اجرتها عدد من الدول العربية وعلى راسها الاردنوالامارات ومصر مع السعودية ازالت الى حد كبير التحفظات السعودية والتى باتت مقتنعة بضرورة عودة سوريا الى الجسم العربي فى هذا التوقيت ونوه المصدر الى ان اللقاء الذي تممؤخرا بين مندوب سوريا الدائم فى الامم المتحدة بشار الجمري مع وزير الدولة السعودية فهدبن عبدالله المبارك تحضيرا لرئاسة السعودية للاجتماع القادم تلبية لدعوة مندوب السعودية فى الامم المتحدة لم يكن مفاجئا بل كان نتاج الاتصالات السرية والعلنية التى جرت بينعدد من عواصم الدول العربية لتهيئة الاجواء لعودةسوريا الى الجامعةالعربية فى السياق ذاته انتقد خبراء وسياسيين الدور التركي فى المنطقة وفى هذا الاطار قال الخبير والمحلل العسكري على مقصود ان هناك تنسيق بين تركيا واسرائيل فى سوريا ظهر جليا فى الفترة الاخيرة اثناء العدوان الجوي الاسرائيلي على دمشق حيث استغلتتركيا تلك الغارات للدخول الى شمال سوريا ولم يقدم شئ للقضية الفلسطينية سوى التهديدات التى يوجهها بين الحين والاخر دون ان ينفذ منه شيئا واضاف ان الدولة التركية تتحالف مع العدو الصهيوني والولايات المتحدة وتقف متفرجة امام الجرائم التى يرتكبها اسرائيل ضد الشعب الفلسطيني دون ان تقدم شيئا واتفق معه فى الراي د/ بشير عبدالفتاح الخبير فى الشئون التركية مؤكدا ان العلاقات التركية مع الغرب لا يمكن فصلها عن العلاقات التركية الاسرائيلية

مصطفى عمارة