موجة من التفاؤل بعد الانخفاض الملحوظ في عدد الإصابات بكورونا ووزير الصحة السابق يتوقع الوصول إلى صفر من الوفيات قريبا

66

سيطرت موجة من التفاؤل على الأوساط الطبية في مصر بعد انخفاض نسبة الإصابات بكورونا بشكل ملحوظ  ، وفي تصريحات خاصة أكد د/ حسن حسني رئيس اللجنة العلمية لفيروس كورونا أنه من المنتظر أن تسجل مصر صفر إصابات في الحالات المتوسطة والشديدة قريبا وأرجع هذا الانخفاض إلى الوعي المجتمعي بين المواطنين والتزامهم بالإجراءات الاحترازية ودقة بروتوكولات العلاج الموحد للحالات المصابة بالفيروس فضلا أن نسبة انتشار الفيروس أصبحت أقل وأضعف في الشهور الماضية ، فيما أكد د/ أشرف حاتم وزير الصحة السابق في تصريحات خاصة إننا نتجه إلى صفر في الوفيات بسبب كورونا كما أن معدلات الأشغال بمستشفيات العزل في انخفاض بنسبة 70% غير أن د/ حاتم حذر من احتمالات موجة ثانية في نهاية شهر أكتوبر وبداية شهر نوفمبر المقبل أي مع موسم الانفلونزا لذا فإن المواطنين عليهم واجب الالتزام بالإجراءات الاحترازية وأضاف أن تجارب اللقاحات قاربت على الإنتهاء لنحو خمس لقاحات وأن الدولة المصرية اتفقت على إثنين منها قبل الموجة الثانية ، وفي السياق ذاته انعكست أزمة فيروس كورونا على العادات الاجتماعية في مصر حيث قضت تلك الأزمة على مغالاة الأهالى في المهور وتباهي الشباب بسبب تفاقم الأزمة الإقتصادية نتيجة البطالة الاي خلفها فيروس كورونا ، وفي هذا الإطار قالت د/ إسراء حجي استشاري أسري وتربوي وعلم النفس أن وباء كورونا كانت له آثاره الإيجابية في الحد من الظاهرتين حيث تجنب الكثير من الأهالي المغالاة في المهور وتكاليف الزواج التي كانت تتطلب إحتفالات ونفقات باهظة وهي عادات سيئة أدت إلى إرتفاع نسبة العنوسة وأضافت أن الظاهرة الأخرى وهي الأكثر إنتشار بين الشباب التباهي والتفاخر بين أصدقائهم بأرتياد أغلى الفنادق والأماكن السياحية إلى أن جاء وباء كورونا وما ترتب على ذلك من إجراءات الحظر وإغلاق المطارات أدى إلى تلاشي تلك الظاهرة خاصة أن هناك حالات إصابة بالفيروس بسبب الزحام أثناء حفلات الزفاف .

مصطفى عمارة