وقفه احتجاجيه لاصحاب شركات السياحه احتجاجا على ضوابط العمره الجديده والبرلمان يستدعى وزيرة السياحه

346

القاهرة – عروبة /


نظم عدد من ممثلى شركات السياحه وقفه احتجاجيه ظهر اليوم امام وزارة السياحه احتجاجا على ضوابط العمره الجديده التى اعلنتها وزارة السياحه احتجاجا على ضوابط العمره الجديده التى اعلنتها وزارة السياحه والتى تلزم المعتمر بسداد 2000 ريال سعودى يتم ايداعها بالبنك المركزى يضاف لها 50% فى حالة تكرار العمره بما يعادل 3 الاف ريال

واكد ممثلى شركات السياحه ان هذا القرار يشرد الاف العاملين فى هذا القطاع لانه سيقضى على السياحه الدينيه والتى كانت تعد المورد الرئيسى للشركه

فيما اكد ياسر سلطان عضو غرفة شركات السياحه ان المواطن هو الضحيه الاولى لهذا القرار لانه سيضطر الى دفع 10 الاف جنيه فى حالة اداءه العمره خلال الـ 3 سنوات الماضيه بخلاف 10 الاف جنيه سيدفعها للجانب السعودى ليصل اجمال تكاليف العمره فى حالة اختيار البرنامج الاقتصادى الى سداد 31 الف جنيه

فيما تقدمت ايمان سامى رئيس لجنة الطيران بلجنة تيسير الاعمال باستقالتها اعتراضا على فرض رسوم جديد باعتبارها رسوم غير مبرره ولاتحدث فى اى دوله فى العالم فى السياق ذاته قرر عدد من نواب مجلس الشعب التقدم بطلب احاطه الى وزيرة السياحه رانيا المشاط حول فرض رسوم مبالغ فيها على المعتمرين واكدت النائبه مايسه عطوه عضو مجلس النواب ان فرض رسوم تعجيزيه على المعتمرين يتناقض مع الدستور وسوف يؤدى الى تشريد نصف مليون عامل فى مجال السياحه وتساءلت لماذا يتم فرض رسوم مماثله على المسافرين لدول اوروبيه واضافت ان العمره لم تعد مدعومه من الدوله عقب تحرير سعر الصرف وبالتالى فليس هناك حاجه لفرض رسوم بدعوى الحفاظ على العمله الاجنبيه